رعي العشب المتباعد

واشنطن

احتفال بذكرى مولد الإمام علي عليه السلام في واشنطن

أقام مركز الإمام علي صلوات الله عليه في مدينة واشنطن، احتفالاً بهيجاً بمناسبة ذكرى مولد مولانا الإمام أمير المؤمنين صلوات الله عليه. وكان من الحاضرين في هذا الاحتفال مدير مؤسسة الإمام الشيرازي العالمية في واشنطن ومن وكلاء سماحة المرجع الشيرازي دام ظله في أميركا حجة الإسلام والمسلمين الشيخ محمد تقي الذاكري. كما حضر هذا الاحتفال جموع كثيرة من أتباع أهل البيت صلوات الله عليهم، واستمعوا إلى كلمات والأشعاؤ والمواليد بهذه المناسبة العطرة.

اجتماع فكري لمدراء ومسؤولي الوسائل الإعلامية الشيعية التابعة للمرجعية في مدينة كربلاء المقدّسة

في الأيام الماضية أقيم اجتماع فكري لمدراء ومسؤولي الوسائل الإعلامية المرئية والمسموعة ووكالات الأنباء المختلفة التابعة للمرجعية في مقر المعرض الدائم لمجموعة قنوات الإمام الحسين صلوات الله عليه الفضائية في شارع باب القبلة في مدينة كربلاء المقدسة. 

برقية تعزية مؤسسة الإمام الشيرازي العالمية بوفاة الشيخ توران

انتقل إلى رحمة الله تعالى حجّة الإسلام والمسلمين الشيخ حميد توران أحد مؤسسي مجمع الزينبية الشيعي في تركيا وإمام الجمعة والجماعة في مسجد الزينبية في مدينة اسطنبول. بهذه المناسبة الألمية بعثت مؤسسة الإمام الشيرازي العالمية في واشنطن برقية تعزية، جاء فيها:

رسالة مؤسسة الإمام الشيرازي العالمية إلى قادة العراق السياسيين

بمناسبة حلول شهر محرم الحرام وذكرى استشهاد الإمام الحسين صلوات الله عليه، وعلى أعتاب الزيارة الأربعينية الحسينية المقدّسة، أرسلت مؤسسة الإمام الشيرازي العالمية في واشنطن رسالة إلى قادة جمهورية العراق السياسيين، أشارت فيها إلى عمق علاقة شيعة أهل البيت عليهم السلام في العالم بالمناسبات المتعلقة بالعتبات المقدّسة في العراق والتي حباها الله تعالى بمنزلة خاصة، وعلى وجه التّحديد زيارة الأربعين المخصوصة لسيد الشهداء الامام الحسين بن علي عليهم السلام، والعلاقة التي لا توصف والرغبة العميقة التي ينتظر الشيعة تحقيقها في المشاركة في الزيارة والحضور في هذا التجمع المليوني السنوي من كل حدب وصوب. ودعت المؤسسة في رسالتها إلى إصدار امر يقضي بإلغاء تأشيرات الدخول في المواسم الخاصة لزيارة الحسين عليه السلام ومنها زيارة الاربعين او منحها في المطارات مثلا او اي شكل اخر من الأشكال القانونية التي تساهم في تسهيل امر زوار الامام الحسين عليه السلام في مناسبة الاربعين على وجه الخصوص. يذكر ان المؤسسة أرسلت نسخة من هذه الرسالة إلى رئاسة جمهورية العراق ورئاسة الوزراء ووزارة الخارجية.

منظّمة المسلم الحرّ تدعو أعضاء قمّة العشرين لتحسين الأوضاع الإنسانية العالمية

على أعتاب انطلاق قمة رؤساء مجموعة العشرين المالية الاقتصادية، بعث منظّمة المسلم الحر التابعة لمؤسسة الإمام الشيرازي العالمية في واشنطن، بعثت رسالة إلى المجتمعين في هذه القمّة، دعتهم فيها إلى صبّ أفكارهم وقدراتهم الاقتصادية في العمل على من شأنه حل الأزمات السياسية والاقتصادية لدول منطقة الشرق الأوسط. وقد اشارت المنظّمة في رسالتها إلى الأوضاع المأساوية لمنطقة الشرق الأوسط بقولها: إن ما تشهده المنطقة من أزمات سياسية واقتصادية سببها هو الإهمال الصادر من المسؤولين في  الجوانب السياسية والاقتصادية والاجتماعية الممختلفة، الذي أدّى إلى وقوع وظهور ظاهرة الهجرة الجماعية واللجوء لألوف من الناس. وفي نهاية رسالتها أكّدت المنظمة على ضرورة التعاون الفكري الاقتصادي السياسي للمجتمعين في القمة المذكورة، لأجل حل أزمات منطقة الشرق الأوسط، معتبرة ذلك مسؤولية تقع على عاتق القوى الاقتصادية والسياسية العالمية.