مسؤول العلاقات لمكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله بكربلاء المقدّسة يستقبل وفداً من عشائر آل فتلة

استقبل مسؤول العلاقات العامة لمكتب المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في مدينة كربلاء المقدسة السيد عارف نصر الله في يوم السبت الماضي، وفداً رفيعاً من عشائر آل فتلة العراقية. وقال السيد عارف نصر الله خلال حديثه مع الوفد الزائر: إن الاستعمار يخطط ويعمل منذ قرون لفصل المرجعية الدينية عن القواعد الشعبية لكي يحكم سيطرته على بلادنا ويأمن على مصالحه بشكل أكبر لكن حكمة المراجع ووعي زعماء العشائر العراقية ونخوة أبنائها كانت دائما تفشل المخططات الاستعمارية. وتابع نصر الله بقوله: ولذلك لابد من أن نكون يقظين حذرين وأن نزيد من تمسكنا بالمرجعية فلا نفارقها بحال من الأحوال ونصغي لأوامرها وتوجيهاتها ونأخذ الكلام الصحيح والرأي الصائب منها لأنها الأعلم كونها تستمد علمها من علوم آل محمد صلى الله عليه وآله. وأكد نصر الله بأن المرجعية لا تفرط بأبناء العشائر الأصيلة وتحرص على استمرار هذه الاجتماعات معهم وتستمع لأحاديثهم وتهتم بهم. ودعا مسؤول العلاقات العامة لمكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله بكربلاء المقدسة العشائر إلى تحمل مسؤوليتها الشرعية والأخلاقية تجاه الشباب العراقي وأن تعمل على تكريس القيم النبيلة والأعراف الأصيلة وأن تحافظ على قدسية المدن الدينية مثل كربلاء المقدسة. ولفت نصر الله إلى ضرورة تنبيه المسؤولين في الحكومة إلى خطورة الوضع بصورة عامة وعلى المستوى الاقتصادي خاصة لأنه الباب لكل تدهور آخر وقال: إنه لمن المؤسف حقاً أن نجد هذا العدد الهائل من الفقراء والمتسولين والذين يأكلون من القمامة في عراق الخير والنفط والزراعة والصناعة والمعادن والعلم والثقافة والتاريخ العريق والحضارة العظيمة.

أضف ردا