لقاءات مسؤولوا منظّمة العمل الإسلامي مع شخصيات سياسية وعسكرية رسمية عراقية

خلال الايام الأخيرة المنصرمة، كان لمكاتب ومراكز منظمة العمل الإسلامي العراقية، فعاليات ثقافية واجتماعية عديدة في مختلف المدن العراقية، كان منها استضافة مكتب منظّمة العمل الإسلامي العراقية لشخصيات عسكرية وسياسية في مكتبها وكان في استقبالهم مسؤولي وأعضاء المنظمة. فقد ستقبل الاستاذ حسن الاسدي  نائب الامين العام لمنظمة العمل الاسلامي العراقية الاستاذ حيدر المولى عضو البرلمان العراقي عن دولة القانون في مقر الامانة العامة ودار الحديث بين الطرفين عن الوضع السياسي والامني الذي يشهده العراق والتقدم الحاصل للقوات العراقية وقوات الحشد الشعبي في تحرير مدينة الموصل. وزار الأستاذ تكليف الزيادي مسؤول منظمة العمل الإسلامي العراقيه في المثنى مدير مديرية التخطيط العمراني في المثنى التابعه إلى وزارة التخطيط المهندس قابل حمود  وذلك للتنسيق مع المديرية للحصول على قاعده بيانات للمشاريع التي تم إنجازها بعد عام 2003 وعمل مقارنه مع المشاريع السابقه. وزار الأستاذ تكليف الزيادي أيضا مسؤول مكتب منظمة العمل الإسلامي العراقيه في المثنى رئيس المجلس المحلي لناحية المجد السيد عبد الوهاب الياسري معاون محافظ المثنى لشؤون الزراعه والموارد المائية، وبحث الجانبان التحضيرات للموسم الزراعي الصيفي القادم وكيفية توفير الحصة المائيه لمزارع ناحية المجد. كما زار وفد منظمة العمل الاسلامي العراقية متمثلا بالشيخ علاء الاسدي والاستاذ ابراهيم جواد الحسناوي والدكتور غيث العواد، السيد حامد الخضري رئيس كتلة المواطن البرلمانية في قبة البرلمان العراقي وبحث الجانبان جملة من المواضيع المحلية والاقليمية الهامة وانعكاساتها على مستقبل العراق.           وجرى خلال هذا اللقاء أيضا البحث حول مستجدات الاوضاع السياسية والامنية في البلاد، وأكد الجانبان على وجوب المواصلة بين جميع الاطراف والقوى السياسية في البلاد من اجل التوصل الى تفاهم مشترك يسهم في تجاوز المرحلة الراهنة. من جانب آخر زار رئيس مجلس ناحية السوير المهندس لايذ، ونائب رئيس مجلس قضاء الرميثه الدكتور طالب زارا مقر منظمة العمل الإسلامي العراقيه في المثنى، وكان باستقبالهم مسؤول المكتب تكليف الزيادي. و بحث الجانبان سبل الارتقاء بعمل المجالس المحليه مع وجود الازمه الماليه الحاليه للدوله وانعكاساتها على القطاعات الخدمية التي على صله مباشره بالمواطنين.

أضف ردا