ملتقى الشباب يناقش (أزمة الشباب المغترب بين الانتماء والهوية)

في سياق التحديات التي تفرضها ظاهرة هجرة الشباب نحو الغرب وغياب الهويات الفرعية وضياع الشعور بالانتماء الوطني، عقد مؤخّراً في مؤسسة النبأ للثقافة والاعلام ملتقى الشباب الاسبوعي، وذلك لمناقشة ورقة أعدها الشاب المغترب في اميركا مصطفى فؤاد، حول إشكالية الشباب المغترب والانتماء والهوية. وحضر هذا الملتقى وشارك فيه نخبة من الشباب الواعي. وافتتح الملتقى حجة الإسلام الشيخ مرتضى معاش رئيس مجلس إدارة مؤسسة النبأ للثقافة والاعلام، بيّن فيها، ان العالم اليوم يشهد حالة صراع وصدام شديد، سيما على الصعيد السياسي والاقتصادي والاجتماعي بين مختلف الجهات، وأكّد على ضرورة حفظ الشباب وحفظ هويتهم الاصيلة وحلّ مشاكلهم. هذا وخرج الملتقى بعدة توصيات ومقترحات.

أضف ردا